كيفية أداء صلاة التسابيح

Spread the love

صلاة التسابيح
تصليها مرة واحدة فى العمر تغفرلك كل ذنوبك “صلاة التسابيح” مع الشيخ رمضان عبدالرازق | قرضا حسنا

كيفية أداء صلاة التسابيح

فضل صلاة التسابيح

يتسائل المسلمون عن ثواب صلاة التسابيح وفضلها، للتقرب من الله عز وجل، كما أوضحت دار الإفتاء المصرية، فضل صلاة التسابيح، وأجر المسلم منها، وتستعرض «المصري اليوم» في السطور التالية، كافة ما يخص صلاة التسابيح كما ورد في الكتاب والسنة.

كما أكدت دار الإفتاء على أن صلاة التسابيح سنة مؤكدة ومستحبة عن النبي صلى الله عليه وسلم، وأنها صلاة ورد أنها مكفرة للذنوب، مفرجة للكروب، ميسرة للعسير، يقضى الله بها الحاجات، ويؤمن الروعات ويستر العورات، كما أن صلاة التسابيح مشروعةٌ ومستحبةٌ، وثواب صلاة التسابيح معلومٌ بما ورد في الحديث لمن فعلها وواظب عليها خصوصًا في المواسم المباركة، ويجوز للشخص أن يصليها فردا أو في جماعة.

كيفية صلاة التسابيح دار الإفتاء

أوضحت بالشرح دار الإفتاء كيفية صلاة التسابيح، حيث تصلى صلاة التسابيح أربع ركعات بتسليمة واحدة، وفى كل ركعة يقرأ الشخص بفاتحة الكتاب وسورة وهي أي سورة يختارها، وبعد القراءة مباشرة وقبل الركوع يقول أثناء قيامه هذه التسبيحات (سبحان الله + الحمد لله + لا إله إلا الله + الله أكبر ) 15 مرة.

يتساءل المسلمون عن كيفية صلاة التسابيح ومدى فضلها، لزيادة التقرب من الله عز وجل، وعن فضل صلاة التسابيح، قال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم، للعباس «إن استطعت أن تصليها في كل يوم مرة فافعل وإن لم تستطع ففى كل جمعة مرة، فإن لم تفعل ففى كل شهر مرة، فإن لم تفعل ففى كل سنة مرة، فإن لم تفعل ففى عمرك مرة».

خطوات صلاة التسابيح

1– تصلى صلاة التسابيح على أربعة ركعات، أي بتسليمة واحدة ولا يقرأ فيها التشهد الأوسط.

2– في الأربع ركعات من صلاة التسابيح تقرأ في الأول سورة الفاتحة، ومن ثم أي سورة أخرى.

3- قبل الركوع والانتهاء من قراءة السور، تقال هذه التسابيح «سبحان الله + الحمد لله + لا إله إلا الله + الله أكبر» 10 مرات.

4- وبعد رفع الرأس عن الركوع، تقول «سمع الله لمن حمده» ومن ثم تسبح هذه التسبيحات «سبحان الله + الحمد لله + لا إله إلا الله + الله أكبر» 10 مرات.

5- ومن ثم تسجد، وأثناء السجود بعد الانتهاء من «سبحان ربي الأعلى» تقول «سبحان الله + الحمد لله + لا إله إلا الله + الله أكبر» 10 مرات.

دعاء صلاة التسابيح

أوصى النبي صلى الله عليه وسلم ببعض الأدعية في صلاة التسابيح، ليتقرب العبد بها من ربه، ويغفر له ويرحمه، ومن بين هذه الأدعية الموصى بها:

«اللهم إنى أسألك توفيق أهل الهدى، وأعمال أهل اليقين، ومناصحة أهل التوبة، وعزم أهل الصبر، وجد أهل الخشية، وطلب أهل الرغبة، وتعبدأهل الورع، وعرفان أهل العلم حتى أخافك، اللهم إنى أسألك مخافة تحجزنى عن معاصيك، حتى أعمل بطاعتك عملا ً استحق به رضاك وحتى أناصحك بالتوبة خوفا ً منك، وحتى أخلص لك في النصيحة حبا ً لك، وحتى أتوكل عليك في الأمور كلها، حسن ظنى بك، سبحان خالق النور» .

فضل صلاة التسابيح

لصلاة التسابيح 6 فضائل، من بين فضائل صلاة التسابيح أنها مكفرة للذنوب، مفرجة للكروب، ميسرة للعسير، يقضي الله بها الحاجات، ويؤمن الروعات ويستر العورات، وزاد الطبرانى: فإذا فرغت فقل بعد التشهد وقبل السلام: «اللهم إنى أسألك توفيق أهل الهدى، وأعمال أهل اليقين، ومناصحة أهل التوبة، وعزم أهل الصبر، وجد أهل الخشية، وطلب أهل الرغبة، وتعبد أهل الورع، وعرفان أهل العلم حتى أخافك.

صلاة التسابيح مشروعةٌ ومستحبةٌ، وثوابها معلومٌ بما ورد في الحديث لمن فعلها وواظب عليها خصوصًا في المواسم المباركة؛ أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال لعمه العباس رضي الله عنه: «يَا عَبَّاسُ، يَا عَمَّاهُ! أَلَا أُعْطِيكَ! أَلَا أَمْنَحُكَ! أَلَا أَحْبُوكَ! أَلَا أَفْعَلُ لَكَ عَشْرَ خِصَالٍ! إِذَا أَنْتَ فَعَلْتَ ذَلِكَ غَفَرَ اللهُ لَكَ ذَنْبَكَ: أَوَّلَهُ وَآخِرَهُ، قَدِيمَهُ وَحَدِيثَهُ، خَطَأَهُ وَعَمْدَهُ، صَغِيرَهُ وَكَبِيرَهُ، سِرَّهُ وَعَلَانِيَتَهُ، عَشْرُ خِصَالٍ: أَنْ تَصَلِّيَ أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ تَقْرَأُ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ فَاتِحَةَ الْكِتَابِ وَسُورَةً، فَإِذَا فَرَغْتَ مِنَ الْقِرَاءَةِ فِي أَوَّلِ رَكْعَةٍ وَأَنْتَ قَائِمٌ قُلْتَ: سُبْحَانَ اللهِ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ، وَاللهُ أَكْبَرُ خَمْسَ عَشْرَةَ مَرَّةً، ثُمَّ تَرْكَعُ فَتَقُولُهَا وَأَنْتَ رَاكِعٌ عَشْرًا، ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ مِنَ الرُّكُوعِ فَتَقُولُهَا عَشْرًا، ثُمَّ تَهْوِي سَاجِدًا فَتَقُولُهَا وَأَنْتَ سَاجِدٌ عَشْرًا، ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ مِنَ السُّجُودِ فَتَقُولُهَا عَشْرًا، ثُمَّ تَسْجُدُ فَتَقُولُها عَشْرًا، ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ فَتَقُولُها عَشْرًا، فَذَلِكَ خَمْسٌ وَسَبْعُونَ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ، تَفْعَلُ ذَلِكَ فِي أَرْبَعِ رَكَعَاتٍ، إِنِ اسْتَطَعْتَ أَنْ تُصَلِّيَهَا فِي كُلِّ يَوْمٍ مَرَّةً فَافْعَلْ، فَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَفِي كُلِّ جُمُعَةٍ مَرَّةً، فَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَفِي كُلِّ شَهْرٍ مَرَّةً، فَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَفِي كُلِّ سَنَةٍ مَرَّةً، فَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَفِي عُمُرِكَ مَرَّةً».

Leave a Comment